مّمُلـﮕﮧٱلٱميّرٱتُ ٱلوِردُيّۂ «•||ƙἶᾗʛḋὄм ὄբ ῥʀἶᾗʂεṩṩεṩ ῥἶᾗƙ
يــاألف أهــلآ وســهلآ بالــزائرة الغــالية إذا عجــبك المنتدى وحابة تسجلي فيه حــياك الله بيننا تفــضلي بالتســجيل وإذا كنتي عــضوة فــدخلي إلــى عــالمنــا ونورينــا....~

مّمُلـﮕﮧٱلٱميّرٱتُ ٱلوِردُيّۂ «•||ƙἶᾗʛḋὄм ὄբ ῥʀἶᾗʂεṩṩεṩ ῥἶᾗƙ

حــيث للفتــيات عــالمهن وأحــلامهن
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالأعضاءالتسجيلدخول

اللهم إني أسألك الهدى، والتقى، والعفاف، والغنىاللهم إني أعوذ بك من العجز، والكسل، والجبن، والبخل، والهرم، وعذاب القبر، اللهم آت نفسي تقواها، وزكها أنت خير من زكاها. أنت وليها ومولاها. اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يستجاب لهااللهم اهدني وسددني، اللهم إني أسألك الهدى والسداداللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك، وتحول عافيتك، وفجاءة نقمتك، وجميع سخطكاللهم إني أعوذ بك من شر ما عملت، ومن شر ما لم أعمل.... الإدآرة :doOody


شاطر | 
 

 من هم الخلفاء الراشدون؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لؤلؤة الأنمي
عضوه متميزه
عضوه متميزه
avatar

عدد المساهمات : 37
تُٱريّخٌ ٱنٌـضمٱمـك ٱلى مـمـلكـتُـنٌٱ..~ : 24/03/2012
عمــري:..~ : 20

الموقع : http://alame-banates.ahlamontada.biz/

مُساهمةموضوع: من هم الخلفاء الراشدون؟   السبت مارس 24, 2012 12:38 am


من هم الخلفاء الراشدون؟

روى العامة عن النبيّ‏ (صلّى الله عليه وآله وسلَّم) أنه قال: "عليكم بسنّتي وسنَّة الخلفاء الراشدين المهديين تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ".

ولمعرفة مغزى الحديث وصحّة انطباقه على بعض الصحابة علينا أن نحلّل مفرداته فنقول:

ما معنى عبارة "الخلفاء الراشدين" لغة واصطلاحاً؟

أما لغة: فإنّ "خلفاء" جمع خليفة، والمصدر "خلافة" وهي بمعنى النيابة، وخليفة الرجل من يقوم مقامه أو الذي يُستخلف ممّن قبله..

وفي الدعاء "اللهم أنت الخليفة في السفر" والمعنى: أنت الذي أرجوه وأعتمد عليه في غيبتي عن أهلي أنْ تلمّ شعثهم وتقوّم أودهم وتداوي سقمهم وتحفظ عليهم دينهم... .

ومن "الخلافة" عدة اشتقاقات منها: خَلَفَ استخلَفَ خالفة... وجميعها ذكر في القرآن كقوله تعالى:

]فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ وَرِثُواْ الْكِتَابَ[.

]إِن يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَسْتَخْلِفْ مِن بَعْدِكُم مَا يَشَاءُ[.

]رَضُواْ بِأَن يَكُونُواْ مَعَ الْخَوَالِفِ[.

]فَاقْعُدُواْ مَعَ الْخَالِفِينَ[.

والخالف: الفاسد في الدين؛ والخالفة: القاعدة من النساء في الدار.

(وفي حديث عن ابن عبّاس أنّ أعرابياً سأل أبا بكر فقال له: أنت خليفة رسول اللَّه؟ قال: لا، قال: فما أنت؟ قال: أنا الخالفة بعده.

قال ابن الأثير: الخالفة: الذي لا غناء ولا خير فيه، وإنما قال ذلك تواضعاً وهضماً لنفسه).

والعجب من ابن الأثير كيف يُعد قول أبي بكر تواضعاً! وهل من التواضع أن يصف المرء نفسه بالحمق أو يشبّه نفسه بالنساء القاعدات في بيوتهنّ وهو في مقام الخلافة.

وورد في القرآن لفظ (خليفة) مرّتين كما في قوله تعالى: ]إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً[، وقوله: ]يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ[.

وفي بقية الموارد جاءت الآيات بصيغة الجمع كما في قوله تعالى: ]وَهُوَ الَّذِي جَعَلَكُمْ خَلاَئِفَ الأَرْضِ[، وقوله:]ثُمَّ جَعَلْنَاكُمْ خَلاَئِفَ فِي الأَرْضِ مِن بَعْدِهِم لِنَنظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ[.

ويراد من خلافة هؤلاء في هذه الآيات الحلول محلّ الغابرين والقيام مقامهم وهو مما تؤكده القرائن الحافة بالآيات إلا أنّ المراد من (الخلافة) في الآيتين اللتين ذُكر فيهما اللفظ بصيغة المفرد هو القيام مقام الخالق والجاعل اللَّه عزّ اسمه في الولاية والسلطنة، وبتعبير آخر: هي "الخلافة الإلهية" وذلك لأن قوله تعالى: ]إني جاعل[ (و) ]يا داود إنا جعلناك...[ لا يقصد منه عزّ وجل جعلهما خليفتين لمن سبقهما من المخلوقات الأخر التي كانت تعيش قبل ذلك على وجه الأرض كالجنّ والنسناس، وذلك لأمور:

أولاً: لأن داود (عليه السَّلام) إنما صار خليفة للَّه تعالى لا لمن تقدّمه من الأنبياء السابقين بقرينة تفريع الذيل بقوله: ]فاحكم بين الناس بالحق[ والشواهد والقرائن الدالة على سلطنة داود على عالم المادة وتسخيرها والمخلوقات له‏ (عليه السَّلام) مما يعكس خلافة اللَّه سبحانه على الكائنات. مضافاً إلى أن خلافة داود عن الأنبياء دون اللَّه عزّ وجلّ لم يقم عليها دليل، فهي منفية بالأصل. وعلى فرض أن خلافة داود هي انعكاس لخلافة الأنبياء فبما أن خلافتهم لازمة عن الخلافة الإلهية، وخلافة داود لازمة لخلافتهم، تكون خلافته لازمة للخلافة الإلهية، إذ لازم اللازم لازم.

ثانياً: إنّ إطلاق لفظ "خليفة" من غير إضافة إلى المخلوق يؤكّد أن الإنسان خليفة لمن جعله كذلك، وهذا يظهر ما لو قال رئيس الدولة مثلاً: "إني جاعل في الدولة خليفة" إذْ يكون المفهوم العرفي له كون هذا خليفة لرئيس الدولة نفسه.

ثالثاً: إنّ الحوار الذي دار بين اللَّه سبحانه والملائكة لمّا تساءلوا عن معنى جعل خليفة يفسد في الأرض فأجابهم تعالى أنه يعلم ما لا يعلمون، وصلاحية تعلّم آدم الأسماء دون الملائكة يكشف بوضوح أنّ الخلافة المقصودة هي الخلافة الإلهية لا النيابة عن بعض المخلوقات التي كانت قبل آدم‏ (عليه السَّلام).

وأما لفظة "راشدون" جمع "راشد" والمصدر "الرشد" من رَشَد يرشدُ رشداً ورشاداً فهو راشد ورشيد، خلاف الغيّ ونقيض الضلال، يستعمل في الهداية وإصابة الحقّ. وصفة الرشد والرشيد من الصفات الجلالية التي إذا تحلّى بها المرء يعدُّ مرضياً عنه عنده سبحانه؛ والرشيد من أسماء اللَّه عزّ وجلّ لأنه أرشد الخلق إلى مصالحهم بأنْ بعث لهم رسلاً وأولياء (عليهم السَّلام)، وأنعم عليهم بنعمة العقل.

وقد ذُكرت لفظة "رشد" ومشتقاتها كثيراً في القرآن لبيان أهميتها منها قوله تعالى:

]وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ[.

]وَقَالَ الَّذِي آمَنَ يَا قَوْمِ اتَّبِعُونِ أَهْدِكُمْ سَبِيلَ الرَّشَادِ[.

]لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ[.

]يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ[.

]قَالَ لَهُ مُوسَى هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَى أَن تُعَلِّمَنِ مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْداً[.

]وَقُلْ عَسَى أَن يَهْدِيَنِ رَبِّي لِأَقْرَبَ مِنْ هَذَا رَشَداً[.

]فَاتَّبَعُواْ أَمْرَ فِرْعَوْنَ وَمَا أَمْرُ فِرْعَوْنَ بِرَشِيدٍ[.

]وَلاَ تُخْزُونِ فِي ضَيْفِي أَلَيْسَ مِنكُمْ رَجُلٌ رَشِيدٌ[.

والفرق بين الرَّشد والرُّشد أن الرشد بالفتح أخصّ من الرُّشد؛ فإنّ الرُّشد بالضم يقال في الأمور الدنيوية والأخروية، والرَّشد بالفتح يقال في الأمور الأخروية.

وأما معنى "خليفة ورشيد" اصطلاحاً:

فإنّ "خليفة" مفرد خلفاء مشتقة من المصدر "خلافة" ويقصد بها النيابة عن النبي‏ (صلّى الله عليه وآله وسلَّم) والقيام مقامه في تنفيذ أحكام الدين والاقتداء بهديه‏ (صلّى الله عليه وآله وسلَّم) وذلك لما تقتضيه كلمة "رشد" من معنى.

وغُلّب هذا الاصطلاح "الخلفاء الراشدون" على أشخاص معيّنين هم: أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب‏ (عليه السَّلام) وأبو بكر بن أبي قحافة وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفّان.

وإذا درسنا بإمعانٍ حياة المتقدمين على مولى الموحّدين الإمام علي‏ (عليه السَّلام) وروحي فداه نجدهم مغتصبين للاصطلاحين اغتصاباً عنيفاً؛ فلا مصطلح "خليفة" ينطبق عليهم، لأنهم ليسوا خلفاء بالمعنى الحقيقي لرسول اللَّه، نعم، يصدق عليهم أنهم خلفاء له‏ (صلّى الله عليه وآله وسلَّم) بالمعنى اللغوي أي أنهم خلفاء قاموا من بعده‏ (صلّى الله عليه وآله وسلَّم) بالقهر والعدوان؛ وليسوا خلفاء بمعنى لهم السلطنة الإلهية والولاية الربانية.

فكلمة "خليفة" كانت تحمل في طياتها خلفيات سياسية ولو أنّها كانت تعني المفهوم الاصطلاحي الحقيقي لكان سمّي أبو بكر إماماً وأميراً للمؤمنين نظراً لتداخل معاني هذه الكلمات في الاعتبار الشرعي والاصطلاحي، فكلمة إمام وأمير المؤمنين لم تكن متداولة اصطلاحاً إلا في شخص الإمام علي‏ (عليه السَّلام) سواء في زمن الرسول أو بعده كما يشهد له نصوص صدرت من النبي‏ (صلّى الله عليه وآله وسلَّم) في حق الإمام‏ (عليه السَّلام).

ولا مصطلح "راشدون" ينطبق عليهم أيضاً فهم بعيدون عنه بُعد المشرقين وبُعد الأرض عن السماء، ولأنه كما عرفت أن الراشد هو الملهم للخير والصواب، وهل في سيرة هؤلاء شي‏ء من الصواب سوى الوقوف في وجه الكتاب والعترة؟ ويشهد على ذلك تاريخهم الأسود الملي‏ء بالمتناقضات والمفارقات. ولو أردنا أنْ نجمع القرائن النبوية الدالة على معنى "خليفة" لوجدنا أن القوم مخطئون في تسمية هؤلاء بالخلفاءِ الراشدين.
__________________
{ واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانا وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تهتدون }

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.allame-banates.ahlamontada.biz
doOody
المــــديــرة
المــــديــرة
avatar

عدد المساهمات : 100
تُٱريّخٌ ٱنٌـضمٱمـك ٱلى مـمـلكـتُـنٌٱ..~ : 09/02/2012
الموقع : جـــــــده

مُساهمةموضوع: رد: من هم الخلفاء الراشدون؟   السبت مارس 24, 2012 9:20 pm

يعطييك الف الف عاافيية عالموضوع بصراحة استفدت وياليت

باقي الاعضاء يقروا كمان ويستفيدووولك مني اححلــى وارووع تقييم [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dooody-happy-com.forumarabia.com
لؤلؤة الأنمي
عضوه متميزه
عضوه متميزه
avatar

عدد المساهمات : 37
تُٱريّخٌ ٱنٌـضمٱمـك ٱلى مـمـلكـتُـنٌٱ..~ : 24/03/2012
عمــري:..~ : 20

الموقع : http://alame-banates.ahlamontada.biz/

مُساهمةموضوع: رد: من هم الخلفاء الراشدون؟   السبت أبريل 14, 2012 8:14 am

ffzh مديرتنا على ردك الحلو
و مرورك العطر
ffzh ffzh ffzh ffzh
تمنى اني اسعدكن بمواضيعي
و حلمي انني نكون احلى بعيونكن
اتمنى ان احد مواضيعي يكون مثبت
و السلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.allame-banates.ahlamontada.biz
doOody
المــــديــرة
المــــديــرة
avatar

عدد المساهمات : 100
تُٱريّخٌ ٱنٌـضمٱمـك ٱلى مـمـلكـتُـنٌٱ..~ : 09/02/2012
الموقع : جـــــــده

مُساهمةموضوع: رد: من هم الخلفاء الراشدون؟   الثلاثاء أبريل 17, 2012 4:15 am

وصراخه انتي اكثر عضوووه رااائعه بالمنتدى

يا راااائعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dooody-happy-com.forumarabia.com
issou mca
اداريه
اداريه
avatar

عدد المساهمات : 71
تُٱريّخٌ ٱنٌـضمٱمـك ٱلى مـمـلكـتُـنٌٱ..~ : 11/08/2012
عمــري:..~ : 19


مُساهمةموضوع: رد: من هم الخلفاء الراشدون؟   الأحد أغسطس 26, 2012 3:17 am

حبيبتي يسلموا على الموضوع والله استفدت منوا كتير ffzh 65wb
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من هم الخلفاء الراشدون؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مّمُلـﮕﮧٱلٱميّرٱتُ ٱلوِردُيّۂ «•||ƙἶᾗʛḋὄм ὄբ ῥʀἶᾗʂεṩṩεṩ ῥἶᾗƙ :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: